التميمي: يريدون ان يقسموا المسجد الأقصى الذي هو مكان مقدس

03 04:53:52 كانون الأول 2018 بتوقيت بيروت - شاهده 20
التميمي: يريدون ان يقسموا المسجد الأقصى الذي هو مكان مقدس

استقبل رئيس مجلس النواب نبيه بري عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، رئيس دائرة حقوق الإنسان أحمد سعيد التميمي والسفير الفلسطيني أشرف دبور، ظهر اليوم في عين التينة لعرض التطورات الفلسطينية والعربية والأوضاع في المنطقة.

وشرح التميمي للرئيس بري ما تتعرض له فلسطين من انتهاكات بعدما قامت الولايات المتحدة الأميركية بنقل سفارتها إلى القدس، مشيرا إلى أن "اليوم هناك معاناة كبيرة في القدس ويريدون ان يقسموا المسجد الأقصى الذي هو مكان مقدس للمسلمين ولا لأحد غيرهم، ويريدون تقسيمه زمانا ومكانا، ويعملون ايضا على هدم احياء كاملة ووضع كاميرات في شوارعها لمنع اهلنا من ممارسة حياتهم اليومية. وتتعرض القضية الفلسطينية لهجمة غير عادية بهدم البيوت وإعدام شبابنا واقتلاع الأشجار، خصوصا شجرة الزيتون المباركة".

بعد اللقاء، قال التميمي "استمعنا من دولته إلى الكثير من المعلومات التي كنا نجهلها لعلمه بالقضية الفلسطينية واهتمامه بها"، مؤكدا وجوب "أن يكون هناك متابعة للقضايا الإنسانية والنضالية وقضايا التعذيب من قبل الاحتلال الإسرائيلي"، مضيفا أن الرئيس بري وعدهم بعقد اجتماع مع لجنة حقوق الإنسان النيابية، "واتصل لهذه الغاية برئيسها النائب ميشال موسى وسنجتمع معها غدا".