الوزير خليل: الاستقرار الاقتصادي والاجتماعي والمالي يتطلب ارادة سياسية صافية

03 04:25:33 كانون الأول 2018 بتوقيت بيروت - شاهده 19
الوزير خليل: الاستقرار الاقتصادي والاجتماعي والمالي يتطلب ارادة سياسية صافية

أقامت بلدية الخيام غداء احتفاليا في حديقة نبع الرقيقة - خراج بلدة الخيام، تكريما لدور وزير المال علي حسن خليل في تشريع المنشآت البلدية في المنتجع ومعمل الفرز والمسلخ وبعض العقارات، وذلك بحضور رئيس البلدية علي عبدالله واعضاء المجلس البلدي ومخاتير وفاعليات المنطقة وحشد من الأهالي.

رحب خليل بالحضور وقال "إن صورة ‏بلدة الخيام كمدينة طبيعية للدفاع عن القضايا الوطنية تجعلنا ملزمين أن نؤكد باسم أبنائها التزامنا أيضا الدفاع عن خدمة لبنان وسيادته وحماية مقاومته وعناصر قوته التي شكلت على الدوام ضمان الاستقرار في هذا الوطن"، وأن "ما تقدم من انجازات هو جزء من التقديمات للمنطقة، وأن نوابها حاضرون لتقديم المزيد من المشاريع لأبنائها".

مشيرا إلى أن "المسؤولية تقتضي أن نكون على مستوى ما يطمح إليه ابناء هذه البلدة الطيبون، وما يأملون به من استقرار اقتصادي واجتماعي ومالي، يتطلب ارادة سياسية صافية، في اتجاه ‏إطلاق عمل المؤسسات الدستورية ولا سيما تشكيل الحكومة".

وختم كلمته مؤكدا "أن الحوادث الأخيرة التي حصلت تقتضي وتفرض منا أن نسارع إلى إكمال عقدنا الدستوري، من خلال تشكيل الحكومة، ووضع كل الملفات المرتبطة بالاستقرار الأمني والسياسي، ‏ومعالجة الشأن الاقتصادي ‏والمالي على الطاولة، حتى نتجاوز القطوع الكبير الذي يهدد البلد واستقراره وحياة الناس فيه ومصالحها، لأنها الأساس".