وهاب خلال تشييع ابو ذياب : " دم محمد هو فداءا للبنان وللطائفة"

02 02:41:24 كانون الأول 2018 بتوقيت بيروت - شاهده 13
وهاب خلال تشييع ابو ذياب : " دم محمد هو فداءا للبنان وللطائفة"

متابعة: بتول جندي

أعرب الوزير السابق ورئيس حزب التوحيد العربي وئام وهاب خلال تشييع مرافقه محمد أبو ذياب، اليوم في بلدة "الجاهلية"، عن أسفه لفقد رفيقا وأخا وصديقا لم يفارقه ظله على مدى ثلاثون عاما. 

بدأ وئام وهاب خطابه شاكرا عدد من المعنيين (من شيوخ وسياسيين إضافة إلى السيد حسن نصر الله)، ليبدأ بعدها بإرثاء  محمد قائلاً: "  محمد يا معمر بيتي ويا مفضل على اولادي، كنت اتمنى ان نبقى او نرحل سويا، لم أعتاد أن استيقظ الصبح من دون أن أرى وجهك، لم أعتاد ان استقبل المحبين بدونك، أبا طلال ايّها الاخ والصديق والرفيق، في يوم رحيلك اقول الجبل ولبنان خط أحمر".

وتابعة وهاب متوجها لمحبين المرافق محمد، قائلاً: " دم محمد هو فداءا للبنان وللطائفة." متوجهاً بعد ذلك للأفرقاء والأحزاب والقوى "المؤمنة بوحدة وعروبة لبنان"، ليقول "لأن دمائك لن تكون رخيصة من هنا اوجه النداء لنكون صفا واحدا مع كل القوى المؤمنة بوحدة وعروبة لبنان كي لا يتم استفرادنا، يجب أن نكون يدا واحدة. هكذا ترتاح روح ابو طلال ولو سُئل رأيه لكان هذا رأيه" .
 
وأشار وهاب إلى " أن دماء محمد ابو ذياب أمانة في رقبته"، وتابع قائلاً: " ستظل روحك تلاحقهم حتى مماتهم، وسيبقى دمك وصمة عار على جبين من اتخذ القرار السياسي من نفذ القرار."

 وأكد الوزير السابق أن "كلنا تحت الدولة، وكلنا تحت سقف القانون ولكن ليس القانون المنحاز." طالباً من الجميع أن " لا يطلق احد رصاصة واحدة خلال التشييع". 

واختتم كلمته قائلا: "لقد فدى محمد الجاهلية وفداني بنفسه، الرّحمة لمحمد والصبر لذويه".