إليكم 5 نصائح لإدارة وقت الشاشات بشكل أفضل

30 05:58:56 أيلول 2020 بتوقيت بيروت - شاهده 28
إليكم 5 نصائح لإدارة وقت الشاشات بشكل أفضل

وكالة سبوتنيك

كشفت دراسة علمية حديثة أن زيادة الوقت الذي نقضيه أمام الشاشات، ربما يكون مرتبطا بأعراض أخرى سلبية مثل قلة النوم أو اضطرابات غذائية، وما إلى ذلك. رغم أن الشاشات أصبحت، جزءا لا مفر منه في حياتنا، خاصة خلال جائحة "كوفيد 19""، حيث أصبح العمل من المنزل والدروس عبر الإنترنت، أمرا طبيعيا تماما، ويجد معظم الناس أنفسهم ملتصقين بالشاشات، سواء الكمبيوتر المحمول أو اللابتوب أو الهاتف الذكي لساعات طويلة في اليوم. وأشار موقع "تايمز نيوز ناو" إلى أن الدراسة الأخيرة، وجد فيها الباحثون أن الاستخدام المكثف للشاشات، والذي يُعرَّف بأنه استخدام الشاشة لمدة تصل إلى 17.5 ساعة يوميًا، يمكن أن يؤدي إلى أنماط غذائية أقل صحة، وخصائص صحية أكثر فقراً، مقارنةً باستخدام الشاشات المعتدلة إلى المستخدمين الخفيفين الذين استخدموا الشاشات لمدة من 7 إلى 11.3 ساعة في اليوم. ووقت الشاشة هنا يشمل مشاهدة التلفاز، والعمل على الكمبيوتر، وتصفح واللعب على الهاتف الذكي، ولعب البلايستيشن. ويقدم التقرير 5 نصائح لإدارة وقت الشاشة بشكل أفضل. وجاءت تلك النصائح على النحو التالي: 1- قم بتضمين التمارين في روتينك: بعض أشكال التمارين ضرورية لصحة الجسم والعقل، لجميع الفئات العمرية. ولا يمكن لممارسة الرياضة بانتظام في وقت محدد أن تساعدك على اتباع جدول صحي فحسب، بل ستضمن أيضًا الابتعاد عن الهواتف أو أجهزة الكمبيوتر المحمولة والشاشات الأخرى لتلك الفترة الزمنية على الأقل عندما تشدد عليها. ويمكن أن يساعد العمل كعائلة أيضًا في تقوية الروابط بين الأعضاء. 2- إضافة غرامة: يمكنك جعل لعبة ممتعة خارج إدارة وقت الشاشة، وفي كل مرة يرفع فيها شخص ما هاتفه، عليه دفع غرامة لأفراد الأسرة الآخرين. على سبيل المثال، يمكنك تعيين وقت العشاء على أنه "منطقة زمنية خالية من الشاشة"، وكلما لمس شخص هاتفه، وسيتعين عليه دفع الغرامة المحددة. يمكن أن تكون الغرامة مالية، ويمكن استخدام المال لاحقًا لشراء شيء ما للمنزل أو يمكن أن تكون عقوبة مثل غسل الأطباق أو طهي الإفطار في صباح اليوم التالي. سيساعد هذا على التخلص من هذه العادة وتقليل وقت الشاشات. 3- احتفظ بسجل: يمكنك استخدام أحد تلك التطبيقات، التي تتبع وقت الشاشة خلال الأسبوع أو مجرد الاحتفاظ بسجل لنفسك من خلال الاحتفاظ بمذكرات. وسيساعدك هذا على فهم مقدار الوقت الذي تقضيه في استخدام الشاشات، ومقدار الوقت الذي لا تقضيه في أسباب العمل أو الدراسة. 4- ابحث عن طرق أخرى للاستجمام: في أغلب الأحيان، نميل إلى التقاط هواتفنا لأنه ليس لدينا أي شيء آخر نفعله، ونشعر بالملل الشديد. إذا وجدت طرقًا أخرى للاستجمام مثل ممارسة الرياضة وألعاب الطاولة وقراءة كتاب والبستنة وما إلى ذلك، يمكنك تقليل وقت الشاشة بشكل كبير دون بذل الكثير من الجهد. 5- الاقتياد بالقدوة: غالبًا ما نشكو من استخدام الأطفال للهواتف الذكية ومشاهدة التلفزيون طوال الوقت، لكننا غالبًا ما ننسى أنهم عادة ما يتابعون البالغين في منزلهم. كن قدوة يحتذى بها ولا تستخدم هاتفك كأول شيء بعد الاستيقاظ. لا تجعل مشاهدة التلفاز وتناول الطعام المعتاد في المنزل. ويمكن لهذه الأشياء الصغيرة أن تقطع شوطًا طويلاً في تقليل وقت الشاشة، والحفاظ على آثارها السيئة.