رعد ردا على المطران عودة: الكلام ليس بريئا ويبرر استهداف المقاومة

08 06:20:16 كانون الأول 2019 بتوقيت بيروت - شاهده 93
رعد ردا على المطران عودة: الكلام ليس بريئا ويبرر استهداف المقاومة

رأى رئيس كتلة الوفاء للمقاومة النائب محمد رعد ان هناك من يعمل على انقلاب لموازين القوى وابعاد نفوذ المقاومة عن المشاركة الفاعلة في الحكومة او المجلس النيابي بعدما نتج عن الانتخابات النيابية التي حصلت اكثرية لفريق المقاومة وكان لا بد من اعادة التوازن بإسقاط الحكومة والاتيان بحكومة جديدة وانتخابات مبكرة وربما تقصير لمدة الرئاسة على حساب الناس وكراماتها ولقمة عيشها وللذين ينصاعون ويؤيدون مثل هذه المحاولة.

 

وقال خلال احتفال في حسينية الامام الخميني في بعلبك :"نقول لهم هي حساب اتفاق الطائف والوفاق الوطني ولان الطائف يقول ان الحكومة يجب ان تتحقق من خلال الطوائف والمذاهب بصورة عادلة فلا احد يمون على الطائفة والطائفة هي التي تمون على من يمثلها، وهم يحاولون اليوم ان يأخذوا الحكومة لانجاح محاولاتهم في الضغط على المقاومة والخيار المقاوم، وقد تمكنّا من امتصاص الحملة الاولى والآن سنواجه التكتيكات المتبقية وبدا ان من يقوم بذلك اليوم هو مربك الى ابعد حدود الارتباك ".

 

واضاف رعد: "هناك من يطلع ليقول البلد يحكم من رجل واحد وبقوة السلاح مع احترامنا لهذا الرجل وحكمته ولانه حكيم فهو لا يسمح لنفسه بحكم البلاد وفيها عقول ومكونات أخرى لكن هذا الكلام يصدر عن من يحاول ان يجهّل الاسباب الحقيقية للازمة ويحاول ان يعطي ويبرر استهداف المقاومة في لبنان وهذا الكلام ليس بريئاً ومن يقوله ليس بريئاً، ورغم هذا الكلام نحن نتمسك بصيغة الوفاق الوطني واتفاق الطائف وتشكيل حكومة وفاق وطني من خلال الطائف على ان تتمثل بالاكثرية السنية وهو من يجب ان يرأس الحكومة لذلك كان قرارنا ان يتمثل رئيس الحكومة رئيس الاكثرية السنية، او من يوافق عليه أو من يرشحه كرئيس ، الان وصلنا الى مرحلة انه قد وافق على من يرشحه رئيس الحكومة وتوافق اكثر من مكوّن على هذا الترشيح لكننا ما زلنا نسمع ان هناك تردد واستعداد ونحن ذاهبون على ما توافقنا عليه بالاستشارات وبصراحة لا نملك الاطمئنان الكافي ان هذا التردد على ان يقودنا هذا التردد الى مفاجاءات".


ولفت الى أن اول طريق لحل الازمة هو تشكيل حكومة تعتمد منهجية جديدة بمحاربة الفساد ومحاكمة الفاسدين وتمكين القضاء واسترداد الاموال المنهوبة والدولة ستساعد ونحن نحضر مجموعة من القوانين من اجل ذلك .