الإحتمالات الصعبة تقترب.. «الإشتراكي» يُهاجم و«الديموقراطي» يتوعَّد

07 02:03:00 آب 2019 بتوقيت بيروت - شاهده 33
 الإحتمالات الصعبة تقترب.. «الإشتراكي» يُهاجم و«الديموقراطي» يتوعَّد

الجمهورية


يستطيع أطراف الأزمة الراهنة، بكل الوانهم الرسمية والسياسية والحزبية، أن يناموا ملء جفونهم، بعدما حققوا مرادهم في إضافة المزيد من الاورام الخبيثة في جسم البلد، وتزنيره بشرك معقّد من المواد المتفجّرة والعبوات الناسفة للاستقرار الداخلي، وامتهنوا بجدارة عالية إشعال الاشتباكات السياسية في ما بينهم، تحت أي عنوان، ليحوّلوا البلد الى ملعب فوق الجمر، يأسرون فيه كل اللبنانيين، يتقاذفون كرة نار ملتهبة، في ما تبدو انّها مباراة تصفية حساب بين اطراف الأزمة، على حساب البلد واهله، وفي وقت يشتد فيه حبل الأزمة الاقتصادية على أعناق كل اللبنانيين.