طهران تصف احتجاز ناقلة النفط بالقرصنة البحرية :لم تكن متجهة إلى سوريا

07 10:33:10 تموز 2019 بتوقيت بيروت - شاهده 9
 طهران تصف احتجاز ناقلة النفط بالقرصنة البحرية :لم تكن متجهة إلى سوريا

الوكالة الوطنية للاعلام

لفت مساعد وزير الخارجية الإيراني عباس عراقجي في مؤتمر صحافي عقده اليوم في طهران الى "أن ناقلة النفط الإيرانية المحتجزة في جبل طارق لم تكن متجهة إلى سوريا، خلافا للادعاءات البريطانية.

ورأى عراقجي، أن احتجاز ناقلة النفط الإيرانية في المياه الدولية بأنه "قرصنة بحرية"، مؤكدا أنه لا يوجد أي قانون يسمح لبريطانيا باحتجازها، ومطالبا لندن بالإفراج عنها بسرعة.

وقال :"إن طهران تسعى للإفراج عن ناقلة النفط بالوسائل الدبلوماسية والقانونية.

وبرر عرقجي عدم عبور ناقلة النفط الإيرانية  في قناة السويس، بالقول:"إنها كانت تحمل مليوني برميل من النفط، وحجمها الكبير جعل من الصعب مرورها عبر السويس، ولذا اختارت مسارا آخر".

وأعلن عراقجي عن منح طهران الأطراف الأوروبية في الاتفاق النووي مهلة 60 يوما إضافية.

وقال عراقجي "إن مهلة الشهرين الجديدة ستمنح الأطراف الأوروبية فرصة تنفيذ التزاماتها بالاتفاق، قبل أن تتخذ طهران خطوتها الثالثة في تقليص التزاماتها النووية."