شاب هندي يستفيق من موته قبل دفنه بلحظات !

07 06:35:22 تموز 2019 بتوقيت بيروت - شاهده 23
شاب هندي يستفيق من موته قبل دفنه بلحظات !

nbn

استفاق شاب هندي في العشرينيات من عمره، من موته في حادثة غريبة من نوعها، أثناء مراسم تشييعه في مدينة لكناو بعاصمة ولاية أوتار براديش الهندية. وقال موقع “فوكس نيوز” إن “جسد الشاب محمد فرقان (20 عاما) تحرك في 24 حزيران/ يونيو الماضي، قبل لحظات من وضع جثمانه في القبر”، لافتا إلى أن “الأطباء أخبروا أقارب الشاب، الذي أدخل مستشفى خاصا بعد تعرضه لحادث سير في 21 من الشهر ذاته، أنه توفي وسلموا جثته لأهله”. وأشار إلى أن أقارب الشاب نقلوه فور تحرك جسده إلى مستشفى آخر، وتم توصيله بأجهزة التنفس الصناعي، مؤكدا أن أطباء المستشفى قالوا إن وضع الشاب حرج جدا، لكن دماغه “حي بالتأكيد، ولا يزال على قيد الحياة، ولديه نبض وضغط دم ومنعكسات فعله الحيوية اللاإرادية تعمل”. ونقل الموقع عن عائلة الشاب، أنها دفعت 700 ألف روبية (10212 دولار) لعلاج ابنهم في المستشفى الخاص الأول، وبمجرد أن “قالت للمستشفى إن الأموال نفدت، أعلنوا وفاته”، منوها إلى أن “كبير الأطباء بالمدينة وعد بالتحقيق الشامل في الحادث وكشف ملابساته”.