الجيش السوري يسيطر على مناطق جديدة ويقرع أبواب إدلب

11 04:24:35 أيار 2019 بتوقيت بيروت - شاهده 36
الجيش السوري يسيطر على مناطق جديدة ويقرع أبواب إدلب

واصل الجيش السوري عملياته العسكرية في ريف حماة تحت غطاء جوي من الطائرات السورية والروسية حيث سيطر على عدة مناطق جديدة فتحت الباب أمامه لاختراق الحدود الإدارية لمحافظة إدلب.

وذكر مصدر ميداني لموقع قناة "الجديد" أن الجيش السوري سيطر على مناطق: الشريعة، وباب الطاقة، وميدان غزال شمال قلعة المضيق ووصل إلى الحدود الإدارية لمحافظة إدلب من الجهة الجنوبية الغربية.

وفي وقت ذكرت فيه بعض وسائل الإعلام أن الجيش السوري اخترق فعلا الحدود الإدارية لإدلب، نفى المصدر ذلك، موضحاً أن  العمليات وصلت إلى حدود إدلب ولم تدخلها بعد.

وحاولت الفصائل المسلحة مقاومة تقدم وحدات الجيش السوري، حيث وقعت اشتباكات عنيفة في ميدان غزال والطاقة أسفرت عن سقوط عدد من القتلى في صفوف المسلحين، الذين اضطروا إلى الانسحاب، وفق المصدر الميداني.

ويأت هذا التقدم بعد يوم واحد فقط من إعلان الفصائل المسلحة في إدلب توحدها في غرفة عمليات واحدة وشن هجمات عنيفة على مواقع الجيش السوري في محاولة لاسترجاع المناطق، حيث وقعت اشتباكات عنيفة فجر أمس لم تسفر عن أية تغيير في خريطة السيطرة.

وتوقع المصدر أن يحاول المسلحون مهاجمة مواقع الجيش السوري في وقت متأخر من الليل، وهو ما يستعد له الجيش الذي يتابع عملياته على محاول الاشتباك، في حين تتابع الطائرات استهداف مواقه المسلحين وفق ما أكد المصدر.